2013-05-03

فرسان الطحين الوطني معز بن غربية و سفيان بن فرحات كمثال


عندي تو قرابة نهارين نتبع في تداعيات التصريح متع طارق الكحلاوي على الفايسبوك و لو اني اخترت إني منخوضش في المسالة من منطلق بعض الاحتراز على بعض الصفات الي اطلقها طارق على المعارضين و الي هي مهاش خارجة عن سياق عام مشحون من الأطراف الكل وتبادل سباب وشتائم يوصل احيانا لحد تطيح القدّر لحد هنا متفاهمين.

لكن الي يخليك تبهم انو ثمة رهوط من الطابور العاشر و الي سلكوها من الثورة ايه يا ليتها كانت ثورة و الا راو واحد كي سفيان بن فرحات و الا ميزّو راو مطهر بقزازة غير الوقت و سياسة الايدي المرتعشة تخليهم يحلّو في جلغهم وينظروا علينا في الديمقراطية.

ايه نعم مكش غالط خويا التونسي هالحفنة متع طحانة بن علي و قت النظام كان منحكيلك الجديّدة متاعك كانوا يعطيو فيه في الشرعية و يدافعوا عليه بقلب ورب ب 100 دينار و 200دينار... ريت خويا المواطن قدكش انتي وتونس رخيص عندهم الناس هاذم.

الناس هاذم الي حاولو بكل طرق انقاذ نظام السابع الي كان يتهاوى تحت الكف و المشطة و الكرادي متع ولاد القصرين و بوزيد و صفاقس و غيرو من المناطق  ملقاش حاضنة ليه تحميه فالتجأ لاشخاص مستعدة تبيع والديها موش ولاد شعبها على حفنة من الفلوس.

البداية كانت مع بلاتو 13 جانفي في ليل 13 جانفي الي شهد مجزرة في لافيات عشرة شهداء على الاقل في المنطقة هاكي و مجزرة كيفها في الكرم و مناطق اخرى ..الدّم التونسي كان يسيل وهوما كانو محلقين في التلفزة يبيعو في دم التونسي ب 100 دينار و كان سلكها بن علي وقتها راو ناس كل مشات زيزي.

و الي يحب يتذكر ذكريات الطحين الوطني هام ساعة ونص من الطحين الذي لم يعرف العرب مثله و استمات اخر فرسان بن علي لانقاذ النظام طبعا قبل ما يخرجو نهار 14 جانفي في المشية و الجية متع شارع الحبيب بورقيبة بعد ما تحسمت المعركة و يقعدوا يستغلو فيها لانو الذي التحق متاخرا و الوقت الضائع لا معنى لالتحاقة و الحكاية تزيد في الاحتقار ليه لانو كي حس سيدوا مشى زيزي حطّ فيه ساق.

معز بن غربية موش وجه برك من وجوه النظام السابق بل مشارك في الجريمة من خلال تبريرها واون بليس وقت نظام يلتجىء لاخر ورقة ليه ويكون اسمها معز فانو يعتمد على آخر المقربين ليه و آخر من يثق فيهم... على فكرة معز قداش كان ياخو من عند بلحسن و من فلوس الشعب الي تتاخذ بغير وجه حق من تلفزة العمومية؟ إضافة إلى انو الشخص هذا الانتهازي الي كان يخاف على تونس علاش ماخافش عليها وقت مشى يناشد في بوه الحنين وقريب يردهولنا من فلاسفة التنوير و الا اليسار البوليفاري في مقال من الطحين الفاخر مازال شاهد عليه إلى اليوم؟

مبادرة فرسان القلم أو فرسان المعبد هي ايضا مبادرة طحينية للكتابة لبن علي اطلقها المستكرش سفيان بن فرحات أحد أهم الدجالين بعد الثورة الشخص الي يساهم في ارباك الاعلام و التأسيس لمفهوم اعلام الاشاعة .

دونك هالاعلامين متع بودورو و المرتزقة وقيت باش تسكرو علينا فامكم و تكونو رجال بلحق رجال و تفسحوا المجال لابناء هذا الشعب الي ساهمتو في تهميشو و الانحراف ببوصلة ثورتو و تعملو فاصلة تعتذرو بها للشعب وشوف يقبلكم من بعد و الا يبعثكم لمزبلة التاريخ مكانكم الطبيعي.


وتو نجيو لطارق الي بصراحة مهما كان الاختلاف معاه فاني شخصيا لا اقبل انو نشوف حملة الكذب و التزوير متع الحدثوت و متع من يبحثون عن بكارة جديدة بعد الثورة من منطلق الالتزام الاخلاقي على الاقل.

الفيديو هذا فيه طارق يحكي على الحجب و مبادرة رسائل للبرلمان و الي انا مثلا كنت ضدها من باب اني مانؤمنش به البرلمان هاكة وقتها و فكرة الثورة الي يحكيو بها تو ما كانتش تخطر على بال حد بما فيهم نحن الثوار الي بالمناسبة معز بن غربية و سفيان بن فرحات سمعتهم يحكيو في السياسة كان بعد الثورة و لكن الاقلية كانت معارضة وقتها زوز من ناس و الا ثلاثة من منطلق راديكالي حسب تقدير ذاتي طبعا.

طارق ولينا و حتى سفيان الشورابي و العديد و قتها بعثو جاوبات لنواب باش يوعيو بحالة الاحتقان و القمع الي يعيشها الفضاء الافتراضي من منطلق اصلاحي وهو انو من الممكن انو نظام بن علي يسترجل ويستجيب من منطلق سياسة طالب وخوذ كيما صار في ثورة الشيلي.

الفيديو هذا خارج عن سياقو وقتها حملة نهار على عمار و الي طور الى مسيرة في شارع الحبيب بورقيبة هبطو فيها عديد من المدونين الي تو قاعدين يتسبوا و كانو شجعانا حقيقة
و كي نشوف حاجات كيما هكة نعرف الناس هاذم سمعت بالثورة سمعان و مشاركتش حتى في ربع نضالية لانو الي يعرف التاريخ يعرف المدونين بلحق شعملو موش كالبهيم يبرتاجي.


وممكن ايلي وقفلي مخي أكثر هو سياسة الغباء الي ينتهجها مناشدوا بن علي بورتون يعرفوا انو الفعل هذا قذر الى درجة انهم يبدلو اسم المناشد ويتهموه هو بالمناشدة عندما تغيب الحجة يحضر الغباء معز بن غربية كمثال.

في الاخير هاذي بعض العينات من مقالات طارق حتى في جريدة صخر الماطري و الي منيش فاهم منين جا ريق المنشادة فيها ؟ وينو معز بن غربية كان يكتب في الجزيرة و الا الموقف ؟
مايا الجريبي منعرفوش طارق الكحلاوي 
  مثال من كتابات طارق الكحلاوي في الصباح حيث يحتج على صنصرته فيها


Titof

2 تعليقات:

تعليق Lovely white hope ...

wallah kima 9olt ken jina zazarna 3la ba3dhou melowel rana manash fi hal 7ala

3 مايو 2013 6:01 م

تعليق غير معرف ...

يا متنوشة ما يهزك ريح

3 مايو 2013 10:20 م

إرسال تعليق