2011-02-07

تونس-إفريقيا للأنباء تنتفض على بقايا الديكتاتوريّة

تونس (وات) -

عبّر صحافيو وصحافيات وكالة تونس إفريقيا للأنباء "وات" يوم الاثنين خلال اجتماع لأعضاء أسرة التحرير عن رفضهم لطريقة تعاطي بعض الجهات في الحكومة المؤقتة مع الشأن الإعلامي. وجدّدوا في هذا الاجتماع التعبير عن تمسكهم بحرية الصحافة واحترام أخلاقيات المهنة بعيدا عن التعليمات والتضييقات من أية جهة كانت.


وانطلاقا من جملة هذه المبادئ توضح أسرة التحرير أنه على إثر بث الوكالة يوم الأحد 6 فيفري 2011 استنادا إلى مصادر رسمية بوزارة الداخلية خبرا حول تعليق نشاط التجمع الدستوري الديمقراطي تلقى التحرير طلبا من وزارة الداخلية بحجب الخبر من الموقع الالكتروني وقتيا على أساس أنه سيتم مد الوكالة بتوضيحات مكملة.

وبناء عليه قام التحرير بحجب الخبر من الموقع الالكتروني للوكالة مع الإبقاء عليه في نشراتها العامة باللغتين. وأمام عدم تلقي الوكالة لأي توضيح جديد من مصالح وزارة الداخلية تمت إعادة الخبر إلى الموقع.

ومن هذا المنطلق يجدّد صحافيو الوكالة التأكيد على الصبغة الإعلامية للوكالة باعتبارها مؤسسة عمومية في خدمة المواطن مهمّتها تأمين تغطية صحفية مهنية تتقيد بأخلاقيات المهنة دون انحياز لأيّ أطراف كانت من حكومة وأحزاب سياسية ومكوّنات مجتمع مدني أو غيرها.

ويطالب الصحافيون جميع الأطراف بما فيها الحكومة المؤقتة باحترام المهام الموكولة للوكالة وعدم الزجّ بها في مواقف لا تتوافق مع مقتضيات المهنة.


1 تعليقات:

تعليق غير معرف ...

les journalistes tunisiens ne font pas ce qu'il faut pour la population jusqu'aujourd'hui les tunisiens manquent de vrais journaliste qui informe les gens 24h /24 et des reportages sur ce qui ce passe dans les autres payes surtout qu'il faut faire attention a plusieurs danger :le rcd,les islamistes et tous ce qui veut le pouvoir pour faire un état de peur et de terreur

7 فبراير 2011 7:29 م

إرسال تعليق