2011-02-28

ملك السّعوديّة وشراء موقع فايسبوك .. أو الإشاعة التي انطلت على الملايين


تونس - المتنوشة -

سقط الملايين من مُستعملي الانترنات في الدّول العربيّة وبقيّة العالم في فخّ مقال هزلي على موقع داون وايرز الأمريكي يقول أنّ "الملك عبد الله عرض مبلغ 150 مليار دولار لشراء موقع فايسبوك" و أنّه "يريد شراء الموقع من أجل إغلاقه بعد مساهمته الكبيرة في إشعال عديد الثّورات في دول عربيّة أخرى". 

ودون قراءة الأسطر الأخيرة في المقال، والتي تُفيد بأنّه "كــُتبَ فقط من أجل إضحاك زوّار الموقع"، انطلق المئات من أصحاب المواقع والمدوّنات في نشره على أنّه خبر حقيقي، وهو ما صدّقه زوّار تلك المواقع الذين نشروه بدورهم على نطاق أوسع عبر الشّبكتين الإجتماعيّتين فايسبوك و تويتر.

وأخذ الكثيرون "الخبر" على محمل الجدّ، فقد قال بعضهم: "لا تبع فايسبوك يا زوكيربيرغ .. الحريّة ليست للبيع" و "يجب علينا الآن أن نهاجر إلى موقع آخر" و "سيتحوّل الفايسبوك إلى موقع إسلامي" .. كما تحدّث البعض الآخر عن نيّة زوكيربيرغ البيع وبعث موقع مليوني آخر ينافس فايسبوك.

تداوُل هذه الإشاعة لم يتوقّف عند المواقع والمدوّنات الهاوية، فقد نشرها موقع طهران تايمز الإيراني ووكالة "أهل البيت" الإخباريّة، وهو ما جعل أغلب الإيرانيّين يصدّقونها. بالإضافة إلى مئات المواقع من الجزائر وتونس ومصر وسوريا والإمارات وغيرها،  وطبعا دون الإشارة إلى الرّابط الأصلي حتّى لا ينكشف أمرهم.

ولم تعلّق أيّ مصادر رسميّة سعوديّة على الموضوع إلى حين كتابة هذه الأسطر.

2 تعليقات:

تعليق غير معرف ...

أمة ضحكت من جهلها الامم للاسف

28 فبراير، 2011 10:31 م

تعليق مدونة تونس Tunisia Blog ...

الغرب يتندّر بالعرب للأسف الشديد وهذا ليس بسبب جهل الشعوب بل بسبب جهل معظم الملوك و السلاطين و ما يسمّى "الرؤساء" العرب .

3 مارس، 2011 4:04 م

إرسال تعليق