2010-12-18

المتنوشة ... من يقف وراءها؟ وكيفاش باش تخراولو فيه؟

ملاحظة: ضمير المخاطَب موجّه لشرذمة معيّنة تعرف روحها مليح، القارئ اللي ما عندو ما دخّلو في الحكاية مالازموش يحسب اللي كلامي موجّه ليه هوّ. إذا كانك ما تنتميش للمجموعة اللي نحكي عليها وشادد صحيح باش تحسب اللي أنا نكلّم فيك انت ما نجّم نقولّك كان .. يـــدّك.



من نهار اللي تحلّت المتنوشة وفمّة سباق "مخابراتي" بين عديد الأطراف اللي يعرفو رواحهم ومانيش باش نسمّيهم خاطر ما عنديش الوقت الكافي ولا الاستعداد باش نضيّعو معاهم إذا توفّرلي. السّباق هذا يهدف فيما يهدف لكشف الهويّة الحقيقيّة لـ "باعث" المتنوشة اللي هوّ العبد للّه وعلاش لا العثور على بعض الصّور الشّخصيّة متاعو ونشرها على بعض الصّفحات اللي كشف مدى سطحيّتها ونفاقها واستبلاهها للنّاس وذلك كعمل "بطولي" يزيدو يعبّيو بيه السّيرة الذاتية متاعهم الحافلة بالجّهل والبطالة.

أكيد نتفهّم موقف هالأفراد هاذم بما أنّهم ماهمش مستانسين بشكون يجي يعرّيلهم ترمهم قدّام "الفان" متاعهم بشويّة كلمات وتصاور ومن بعّد يمشي على روحو سلامات من غير ما يجلدوه ولا يرجموه ولا حتّى يبلوكيوه من الباجات متاعهم، وكيف ما نتفهّم موقف هؤلاء الأفراد فإنّي - ولسوء حظّهم - ما نجّم نعمللهم شيّ وقت اللي يعجزو حتّى باش يوصلو لإسمي الحقّاني (موش حتّى الإسم واللّقب) ممّا يجعل عثورهم على أيّ معطيات أو صور شخصيّة تخصّني حاجة صعيبة يـــــــــاسر باش ما نقولش مستحيلة (هي كي تجي تشوف مستحيلة أكثر ممّا هي صعيبة).

ويبدو أنّ أغلب هؤلاء القمل ماشي في بالهم اللي تيتوف هوّ الوحيد اللي يكتب في المتنوشة و مازالوا ما يعرفوش اللي المدوّن هذا تمّت إضافتو لأسرة المتنوشة بعد أيّام من إطلاقها وقبل ما تزيد تكبر الأسرة متاعها وتاخو انتشار نرى أنّو ماهوش دوني بالكلّ حسب الإحصائيّات متع غوغل.

صارت زادة محاولات متع تصنيف وحتّى اتّهامات توجّهتلنا سواءًا في تعاليق عندنا أو في التّراكن متع فايسبوك حيث يحلو تقشقيش الحناك وحكّ الخصيتين: شيّ يقول ملحدين وشيّ يقول شيعة ولاخر من غادي يقول اللي أحنا جماعة المبيد، من غير ما نحكيو عاد على "اتّهامنا" بموالاة البي دي بي و "الخوانجيّة" ( أنا متأكّد اللي أكثر من شطر اللي يستعملو فيها كلمة خوانجيّة ما يعرفوش معناها ولا شكون أطلقها وروّجلها ولا الظّروف اللي تخلقت فيها بما أنّهم تولدو في عهد الملصقات التي توضع على المؤخّرات). وكأنّو من الغريب جدّا أو اللامعقول أنّك تلقى تونسي عايف القوّادة والطّحانة وفي نفس الوقت ما يحملش شكون يستبله في النّاس و يبتزّ فيهم بمشاعرهم الدّينيّة وفي نفس الوقت زادة يبخّر بريحة حاجة اسمها معارضة حابسة وتمركي وكلّ ما تقرصها كعبة وشواشة تقول اجريولي البوليس السّياسي باش يقتلني.

موش ضروري تحطّني في دُرج واحد والاّ دوسي واحد كيف ما حاطط روحك وراضي بوضعك المُزري. أنا هنا باش نخنتب ما كتّب من ربّي ونكتب اللي نجّم نكتبو بالطّريقة اللي نراها مناسبة وإن كانت تثير استياء الكثيرين، خاطر الهدف متاعي الوحيد هوّ انّك تجي وتقرا فاش قاعد نكتب - عجبك ما عجبكش هاذيكة حاجة تخصّك وما تهمّنيش بالدّرجة اللي ينجّم يصوّرهالك مخّك. وقت نشوف قفّاف نقول اللي هوّ قفّاف، ووقت اللي نطيح بحزب "معارض" حالل المقرّ متاعو قاعة أفراح نحكي عليه، وكيف نلقى زادة واحد يحشي فيه ع العباد باسم الاسلام ما نراتيهش خاطر كلّها قمل وإن اختلفت الألوان.

في الختام نحبّ نوجّه رسالة لكلّ من مازال يوهم في روحو بأنوّ يعرفنا "واحد واحد" أو قاعد يحاول باش يعرف شكون اللي عمل المتنوشة وشنوّة اسمو وفاش يعمل في الدّنيا وقدّاش يلبس في ساقيه: زيدو أعملو مجهودكم باش تخراولي فيه وإلى اللقاء في أحلامكم إن شاء الله.

10 تعليقات:

تعليق غير معرف ...

جااااااااااااااام برافو

20 ديسمبر، 2010 4:04 م

تعليق غير معرف ...

الى كاتب المتنوشة لو تكتب مقالاتك لنقد الاوضاع بصفةعامة ولاتحصرها في حسابات ضيقة مع بعض الاشخاص لكان افضل من وجهة نظري خاصةوان لك اسلوبك الساخر الذي اعهدك عليه ويعجبني شخصيا خاصة وانني اتابع كل المقالات منذ بداية هذه المدونة واشجعك

21 ديسمبر، 2010 11:50 م

تعليق المتشائل ...

غير معرّف 2@

هؤلاء الأشخاص جزء من الأوضاع المتردّية التي يجب نقدها، كما أن المقالات التي أشرت فيها إليهم تعدّ على الأصابع وبالتالي لا أفهم ما قصَدته بـ "حصري للمقالات في حسابات ضيقة معهم". شكرا لك على المتابعة والتشجيع وأرجو أن لا يكون هذا المقال أو غيره قد غطّى ماهو أنفع وأهم في المدوّنة.

22 ديسمبر، 2010 12:31 ص

تعليق غير معرف ...

mes encouragements

23 ديسمبر، 2010 11:44 ص

تعليق Hedi ...

Bravo, et je vous encourage. j'ai découvert recemment votre site, je suis vos articles et vraiment je suis d'accord avec la majorité de ce que vous dites. Je pense que de nos jours ont est en manque des idéés comme les votres. Keep going

23 ديسمبر، 2010 12:26 م

تعليق غير معرف ...

keep it up

23 ديسمبر، 2010 10:14 م

تعليق غير معرف ...

ya wildi bravo 3lik :D

25 ديسمبر، 2010 12:02 ص

تعليق غير معرف ...

ينصر دينك يا معلم..

25 ديسمبر، 2010 5:33 ص

تعليق غير معرف ...

bravo!

25 ديسمبر، 2010 6:56 م

تعليق avantcentre ...

انا واحد من الناس مايهمنيش انت شكون بقدر ما نقرأ المواضيع متاعك وعامل عليها جو , اما بصراحة عندك شوية كلام زايد لو ما تراش مانع تنقص منو شوية ,مع تشجيعاتي يا صاحب المتنوشة يا متنوش انت يا متنوش

26 ديسمبر، 2010 10:15 م

إرسال تعليق