2010-09-19

كبير حاخامات تونس لا يميّز الدّين من السّياسة

نشر موقع الصّباح على الخطّ (الإصدار الإلكتروني لجريدة الصّباح) كلمة لكبير أحبار تونس حاييم بيتان بمناسبة يوم عيد الغفران اليهودي. وقد خرجت هذه الكلمة عن سياقها الدّيني لتتحوّل إلى برقيّة سياسيّة يملؤها التملّق للرئيس الحالي والحزب الحاكم.

وهذا نصّ الكلمة:

بحمد الله نستقبل عيد يوم الغفران لسنة 5771 عبرية. وبهذه المناسبة المقدسة، أقدس يوم في الدين اليهودي، ندعو الله عزوجل أن يحفظ سيادة رئيس الجمهورية زين العابدين بن علي وأسرته الكريمة، وأن يحفظ وطننا العزيز تونس، ويحفظ أواصر الأخوة بين جميع التونسيين مهما كان دينهم، أواصر ترجع لعمق التاريخ، زاد في ترسيخها وتثبيتها صانع التحول المبارك رئيسنا العزيز زين العابدين بن علي.
أيها الحضور الكرام،
إنه لمن دواعي الفخر والإعتزاز، أن نتلقى تهاني سيادة رئيس الدولة زين العابدين بن علي الذي سيكتب التاريخ إسمه بأحرف من ذهب بمناسبة هذا العيد السعيد، وهي تهان تعبر عن إهتمام سيادته بكل التونسيين، ونعبر له عن إمتناننا وشكرنا. ونحن إذ نجدد له تعبيرنا عن سعادتنا بفوزه في الإنتخابات الرئاسية لسنة 2009، نناشد سيادته قبوله لمطلب شعبه تقديم ترشحه للإنتخابات الرئاسية القادمة سنة 2014 لما فيه خير البلاد والعباد، ونجدد لنا ولائنا له ولحزبه العتيد، التجمع الدستوري الديموقراطي،. ففي عهده، تطورت البلاد والعقليات، وتجاوزت تونس محنا عصفت بالعالم جراء نزاعات حضارية وثقافية، كانت بلادنا في منأى عنها بفضل الرؤية المستنيرة لقائدنا، حامي حمى تونس، سيادة الرئيس زين العابدين بن علي.
أيها الحضور الكرام،
في أقدس أيام السنة، أيام التسامح، وبكل فخر نتولى مباركة سيادة رئيس الجمهورية زين العابدين بن علي. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
اللهم صاحب القدرة ملك الملوك، بارك وإحفظ وأعن وأرفع راية سيادة الرئيس زين العابدين بن علي. آمين.
اللهم صاحب القدرة ملك الملوك، إحفظ سيادة الرئيس زين العابدين بن علي وأسرته الموقرة وقهم كل الشرور، وإرفع من كوكب رتبته، وأطل عمره في الخير والبركة. آمين.
اللهم صاحب القدرة ملك الملوك، إجعل عهد سيادة الرئيس زين العابدين بن علي عهد سلام وأطله. آمين.
الحاخام حييم بيتان

1 تعليقات:

تعليق غير معرف ...

mesiknét y7ebou ywallyou yoskmou m3ana mech salmin menhom ytalbou bel moucherka!!!

20 سبتمبر 2010 9:34 م

إرسال تعليق